من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم
آخر الأخبار

جيب تحتفل بثمانين سنة من التاريخ والإبداع

Jeep 80th Anniversary
Photo Credit To gambit.ae

2021 هو عام مميّز بالنسبة لعلامة جيب التي تحتفل بعيدها الثمانين أي بثمانية عقود من الريادة في الدفع الرباعي والحرية والمغامرة في الهواء الطلق.

بدأت أسطورة جيب عام 1941 مع سيارة ويليز إم بي Willys MB الشهيرة، وهي أوّل سيارة دفع رباعي يتمّ إنتاجها بكميات كبيرة على الإطلاق، ونمت العلامة على مرّ العقود مع الاستمرار بطرح منتجات جديدة تؤكّد سمعة العلامة الراسخة والتي جعلتها مرادفاً للتميز على الطرق الوعرة.

وقد شهد الابتكار المستمر على تطوّر الأسطورة، مع الراحة والتعامل والاتصال وهي مزايا باتت اليوم جزءاً لا يتجزّأ من جوهر علامة جيب تماماً كبراعتها على الطرق الوعرة.

أمّا اليوم، ومع احتفال جيب بعقدها الثامن، إنّها تدخل مرحلة جديدة مشوّقة من تاريخها واضعة المستقبل نصب عينيها مع طموح كبير في أن تصبح رائدة في تقنيات التنقل المستدام. إنّها مهمة علامة تجارية متجذرة بقوة في التقاليد، لكن مع القدرة على التطور باستمرار لتلبية أهداف العملاء الجديدة والتعامل مع المسائل البيئية التي يحملها المستقبل القريب.

ولا شكّ في أنّ ذلك يتضمّن التحوّل إلى الكهرباء وقد دخلت العلامة بالفعل حقبة جديدة مع إطلاق أوّل طرازاتها الهجينة التي تعمل بالكهرباء في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وهي رينيجيد 4xe وكومباس 4xe عام 2020.

بصفتهما أوّل سيارتين تحملان شارة 4xe، تعمل سيّارتا رينيجيد 4xe وكومباس 4xe من جيب بالطاقة الكهربائية وتقدّمان تنقّلاً بدون انبعاثات عند قيادتهما بالنمط الكهربائي فقط. وتنضمّ إلى ذلك السلامة على جميع التضاريس التي يضمنها نظام جيب الكهربائي بالدفع الكلي eAWD الذي ينشط عند الحاجة لتوفير أفضل توازن ممكن بين الكفاءة ومتعة القيادة ومراعاة بالبيئة. ومنذ إطلاقهما في سبتمبر، حظي طرازا 4xe باهتمام كبير، حيث تمّ وضع 10,500 طلب على هذه السيارات. وقد أثبتت الطرازات الجديدة نجاحاً لافتاً إلى درجة أنه في الأشهر الثلاثة الأخيرة من عام 2020، كانت واحدة من كلّ خمس سيارات جيب تمّ شراؤها في أوروبا من طراز 4xe.

 

تستمرّ احتفالات الذكرى الثمانين طوال عام 2021 مع أحداث خاصّة تهدف إلى تقريب عملاء جيب وعشاقها من العلامة التجارية وتراثها. وقد أٌقيم الحدث الأوّل اليوم في مؤتمر تمّ بثّه عبر الإنترنت، حيث كشفت أنتونيلا برونو، رئيس علامة جيب التجارية في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا، النقاب عن طرازات الإصدار الخاصّ الجديدة بمناسبة العيد الثمانين. إنّها إصدارات تحيي تاريخ العلامة التجارية الذي يمتدّ على 80 عاماً كما وأنّها تواصل التقليد الراسخ، الذي بدأ عام 1966، في إنتاج نماذج ذات إصدارات خاصة للاحتفال بالذكرى السنوية الخاصّة أو أبرز الإنجازات.

 

النماذج الجديدة ذات الإصدار الخاص بمناسبة “الذكرى الثمانين”

 

لعلّ نجمة عام 2021 ستكون سلسلة الإصدارات الخاصة بمناسبة “الذكرى الثمانين”، وهي النماذج الاحتفالية ذات الإصدار الخاص المتاحة على رينيجيد، وكومباس، ورانجلر وجلاديتور. ويعتمد كلّ طراز خاص بمناسبة “الذكرى الثمانين” على الإصدار الأكثر مبيعاً كما ويتميّز بمزايا السلامة والتكنولوجيا القياسية إضافة إلى اللمسات الجمالية اللافتة التي تمنح السيارات طابعها المتميّز.

أوّل طراز من طرازات “الذكرى الثمانين” لعلامة جيب الذي يتمّ الذي طرحه هو رينيجيد، والذي بات متوافراً الآن لدى وكلاء جيب في جميع أنحاء أوروبا على أن يصل كومباس ورانجلر وجلاديتور بنسخة “الذكرى الثمانين” في الربيع.

وعلى الرغم من وجود العديد من الاختلافات بين سيارات جيب الرياضية متعددة الاستخدامات SUV من حيث الحجم والطابع، إلا أنّها تتميّز جميعها بمظهر يسمح بالتعرّف عليها على الفور بفضل لمسات تصميمية محددة، بما في ذلك شارة “الذكرى الثمانين” التي تزيّنها لمسات كريستالية خفيفة اللمعان من الغرانيت ومقاعد قماشية بنمط ماسي مع درزات باللون الرصاصي وشعار الذكرى الثمانين، إضافة إلى لمسات داخلية سوداء شديدة اللمعان وشعار العلامة على المقاعد وسجادات الأرضية. وتكمل العجلات المعدنية المخصصة المظهر الخارجي للطرازات التذكارية الجديدة.

تمّ تجهيز الإصدارات الجديدة بمحرّكات احتراق داخلي وأنظمة جيب الهجينة القابلة للتوصيل بمصدر كهرباء، كما سيتمّ تزويدها أيضاً بخصائص التكنولوجيا المتطوّرة ومزايا السلامة، والتي تعمل كلّها لتعزيز قدرات الدفع الرباعي الفائقة التي تشتهر بها سيارات جيب.

ويتضمّن المحتوى الجديد عالي التقنية شاشات تعمل باللمس بقياس يتراوح بين 8.4 و10.1 بوصة وراديو ببث صوتي رقمي DAB ونظام ملاحة متكامل مع الهاتف الذكي وخدمات يوكونيكت، وحزمة LED كاملة وشاشة نظام معلومات وترفيه جديدة “Since 1941”.

وسيكون الإصدار الأوّل من نسخة “الذكرى الثمانين” من طراز كومباس الجديد الذي ينطلق في السوق الأوروبي، قبل الإطلاق الرسمي للطراز الجديد مع حدث خاصّ يُقام في وقت لاحق من هذه السنة. وقد بدأ خلال الأيام القليلة الماضية إنتاج كومباس الجديدة للسوق الأوروبي في مصنع فيات كرايسلر للسيارات في ملفي (إيطاليا)، بينما سيتم فتح باب الطلبات قريباً في إيطاليا وألمانيا، وهي الأسواق الأولى التي ستشهد طرح النموذج الجديد.

 

عامٌ من الفعاليات والخدمات الحصرية لجميع أفراد عائلة جيب

ترافق أخبار منتجات هذا العام مبادرات تواصل خاصّة وفعاليات مخصصة للمناسبة من أجل تقريب العملاء والهواة أكثر من علامة جيب وإرثها العريق.

ومن بين تلك المبادرات نذكر Jeep Wave، البرنامج الجديد الذي يقدّم خدمات حصرية لأصحاب سيارات جيب إضافة إلى مزايا خاصة لتعزيز شعورهم بالانتماء إلى المجتمع في قلب تجربة جيب حول العالم. يتمّ تقديم برنامج “جيب ويف” ابتداءً من يناير مع مختلف إصدارات “الذكرى الثمانين” وجميع سيارات جيب التي يتمّ شراؤها أو استئجارها عام 2021. وقد تمّ تمييزها بشعار مستوحى من التحية التقليدية لمالكي سيارات جيب، أي اليد التي تلوّح، أو إصبعين أو أربعة أصابع ممتدة إلى الأعلى فوق عجلة القيادة. فإيماءة الصداقة هذه تشكّل جزءاً من تاريخ جيب، ويسرّ جميع أصحاب سيارات جيب التمسك بهذا التقليد.

وتشمل المزايا الرئيسية لبرنامج جيب ويف Jeep Wave: أول خدمتين مجدولتين للمركبة (خلال 24 شهراً من الشراء)، وذلك بفضل برنامج الصيانة “إيزي كير” EASY CARE لمدة عامين، وخدمة الدعم على الطريق على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع، وهي خدمة ذات أولوية للعملاء يقدّمها مركز اتصال جيب مخصّص ومتعدد اللغات فضلاً على امتياز المشاركة في أحداث العلامة والاستفادة من شراكاتها. تم إطلاق برنامج جيب ويف Jeep Wave الجديد في الأسواق الأوروبية الرئيسية على أن تتبعه جميع الأسواق الأخرى في الأشهر المقبلة.

 

80 عاماً من الابتكار، تجعل العلامة التجارية رائدة في مستقبل أكثر استدامة

لا شكّ في أنّ تغيّرات كثيرة حدثت منذ عام 1941، ولكنّ الطريقة التي تنتهجها جيب لتصميم سياراتها لم تتغيّر يوماً. وقد أدّى ذلك إلى ولادة النظرة العالمية إلى سيارة جيب كرمز للحرية والمغامرة والأصالة والشغف.

فحين نعود بالذاكرة إلى طراز ويليز إم بي Willys MB الذي طُرح عام 1941، تلاه عام 1949 طراز ويليز واغون Willys Wagon رباعي الدفع والذي انطلقت معه فئة السيارات متعدّدة الاستخدام SUV، واختراع سيارة SUV الراقية Premium SUV مع واغونير Wagoneer عام 1963. وخلال تاريخها الممتدّ على ثمانية عقود، كانت جيب رائدة في الفئات والتقنيات الجديدة. وهي اليوم مستعدّة لإعادة كتابة صفحة جديدة في  تاريخها الطويل مع طرازي رينيجيد 4xe وكومباس 4xe.

وينضمّ قريباً إلى هذين الطرازين الرائدين سيارة رانجلر 4xe الهجينة القابلة للوصل بمصدر كهربائي وهي أكثر سيارات رانجلر تقدماً وقوّة على الإطلاق، والتي تم الكشف عنها في سبتمبر الماضي في مدينة ديترويت (الولايات المتحدة الأمريكية). ومن بين الرحلات الأسطورية، نذكر الطراز الجديد الذي نجح مؤخّراً في إتمام مسار روبيكون Rubicon Trail بالوضعية الكهربائية فقط على سلسلة جبال سييرا نيفادا والتي تُعدّ واحدة من أصعب الطرقات في العالم، والأرض التي لطالما استخدمتها جيب لاختبار قدرات سياراتها من فئة SUV.

 

نسخة “الذكرى الثمانين” من جيب رينيجيد

تتميّز نسخة “الذكرى الثمانين” من طراز جيب رينيجيد بلمسات خفيفة اللمعان من الكريستال الغرانيتي على الشبك الأمامي الشهير ذات الفتحات السبع، وعجلات معدنية قياس 18 بوصة وشارة الذكرى الثمانين التذكارية.

وتكمل المظهر الخارجي لنسخة الإصدار الخاص الجديد النوافذ المعتمة وحزمة LED كاملة مع مصابيح LED نهارية ومصابيح أمامية ومصابيح ضباب ومصابيح خلفية.

وتتميّز المقصورة بمقاعد قماشية باللون الرمادي (وهي مُتاحةٌ أيضاً بالجلد الأسود) مع درزات باللون الرصاصي وشارة الذكرى الثمانين.

وتعزز بطانة السقف السوداء وسجادات الأرضية البربرية المزودة بشارات تذكارية البيئة المظلمة والسوداء كلياً التي تتضمّن مجموعة من التقنيات سهلة الاستخدام تشمل نظام المعلومات والترفيه يوكونكت UconnectTM مع شاشة تعمل باللمس قياس 8.4 بوصة، وتكامل الهواتف الذكية مع أنظمة أبل كاربلاي، وأندرويد أوتو، وراديو ببث صوتي رقمي مع نظام GPS للملاحة وخدمات UconnectTM. ومن أبرز الإضافات الفريدة التي تميّز تجهيزات النسخة الخاصة بالذكرى الثمانين هي شاشة البداية لنظام الترفيه والمعلومات التي تعرض عبارة Since 1941 أي “منذ عام 1941”.

ذلك وتضمّ سيارة رينيجيد بنسخة “الذكرى الثمانين” باقة من مزايا السلامة والأمان الخاصة بما في ذلك نظام تثبيت السرعة المتكيّف، ومراقبة النقطة العمياء مع كشف المسار الخلفي، ونظام التحذير من الاصطدام الأمامي، ونظام التحذير من مغادرة المسار، ونظام دعم السرعة الذكي، ونظام التعرّف إلى إشارات السير، ومستشعرات ركن أمامية وخلفية، وخاصية الكشف عن نعاس السائق لمراقبة مستوى إجهاد السائق من أجل تجنّب أي حادث.

تتضمّن مجموعة المحركات باقة مختارة من المحركات التي تعمل بالبنزين والديزل والمحرّكات الهجينة القابلة للاتّصال بمصدر كهرباء، والتي تتوافق جميعها مع معايير Euro 6D Final. وتشمل مجموعة المحرّكات بشكل خاصّ محرّك ملتي-جت Multijet II المحدّث سعة 1.6 ليتر وينتج قوّة تبلغ 130 حصاناً عند 3,750 دورة بالدقيقة، و320 نيوتن متر من عزم الدوران عند 1,500 دورة بالدقيقة. ويترافق هذا المحرّك الذي يعمل بالديزل مع علبة تروس يدوية سداسية السرعات ونظام دفع أمامي، وقد تمّت ترقية أداء هذا المحرّك ليقدّم 10 أحصنة إضافية من الطاقة مقابل المحرّك سعة 1.6 ليتر الذي كان مُتاحاً على طراز العام السابق.

وتشمل المحرّكات التي تعمل بالبنزين محرك توربو مؤلّف من 3 أسطوانات بسعة 1.0 لتر ينتج 120 حصاناً وعزم دوران يبلغ 190 نيوتن متر ويترافق مع ناقل حركة يدوي من ست سرعات، ومحرك توربو رباعي الأسطوانات سعة 1.3 لتر بقوة 150 حصاناً، مع عزم أقصى يبلغ 270 نيوتن متر يعاونه ناقل حركة مزدوج القابض جاف (DDCT). وقد تمّ تجهيز كلا المحرّكين اللذين يعملان بالبنزين بنظام الدفع بالعجلات الأمامية.

ويكمل مجموعة المحرّكات المتاحة على طرازات “الذكرى الثمانين” محرك توربو رباعي الأسطوانات سعة 1.3 لتر مع تقنية هجينة مدمجة، يولّد 190 حصاناً وعزم دوران 270 نيوتن متر مع ناقل حركة أوتوماتيكي من ست سرعات ونظام الدفع كلي eAWD، وقد بات متوفراً لدى وكلاء جيب في أوروبا.

 

مجموعة رينيجيد لعام 2021

 

يأتي طرح نسخة “الذكرى الثمانين” عقب إطلاق طراز رينيجيد 2021 الذي يتميّز بمجموعة من محرّكات الاحتراق الداخلي المعدّلة والتي تمّ تحديثها لتحسين أداء الإصدارات المزوّدة بنظام الدفع بالعجلات الأمامية وتلبيةً لمعايير Euro 6D Final.

في طراز عام 2021، تتوفر رينيجيد بمحركات بنزين وديزل ومحركات هجينة تعمل بالكهرباء وأربعة مستويات من التجهيزات ضمن 4 إصدارات هي (لونجيتود وليميتد وإس S وتريل هوك) بالإضافة إلى طراز الإصدار الخاص الجديد بمناسبة الذكرى الثمانين.

ولإضفاء المزيد من اللمسات الشخصية على سيارة جيب الرياضية متعدّدة الاستخدام، تمّ توفير سبع خيارات من العجلات مع 18 لوناً مختلفاً لطراز عام 2021 إضافة إلى السقف الأسود.

 

جيب جلاديتور بنسخة “الذكرى الثمانين”

تتميز نسخة “الذكرى الثمانين” من جيب جلاديتور الجديدة بعجلات معدنية قياس 18 بوصة مع لمسات من الكريستال الغرانيتي، والشبك الأمامي، وإطارات المصابيح الأمامية ومصابيح الضباب باللون الرمادي المعدني المحايد، وسقف صلب بلون الهيكل، ومصدّات جانبية فوق العجلات، وشارات احتفالية خاصّة بالمناسبة. كما وتعزّز أرضية الصندوق والدرجات الجانبية القابلة للرش الوظائف العملية للسيارة، بما يكمّل الخصائص الجمالية التي تميّز هذه النسخة المميّزة.

وتتّسم المقصورة في هذه النسخة الخاصة بمقاعد من الجلد الأسود مع درزات بلون التنجستن الرصاصي وشارة الذكرى الثمانين، والتي تأتي لتنضمّ إلى لمسات تصميمية كانت أصلاً مُتاحة في المقصورة على صعيد التجهيزات. وتشمل مزايا السلامة والتكنولوجيا نظاماً صوتياً من “ألباين” يضمّ تسعة مكبّرات للصوت مع مضخّم للصوت بقوّة 552 واط، ونظام الملاحة يوكونيكت 8.4 مع شاشة لمسية قياس 8.4 بوصة، وتكامل للهواتف المتحرّكة مع نظامي أبل كاربلاي وأندرويد أوتو، وخاصية مراقبة النقطة العمياء، وكشف المسار الخلفي، ودخول السيارة بدون مفتاح مع خاصيةKeyless Enter ‘N Go™  . وتشمل التجهيزات المعيارية سجادات خاصّة للأرضية وبطانة سقف فاخرة.

ذلك، ويتوقّع وكلاء جيب وصول جيب جلاديتور الجديدة بنسخة الذكرى الثمانين في الربيع وهي مجهّزة بمحرّك ملتي-جت MultiJet يعمل بالديزل مؤلّف من ستّ أسطوانات وينتج قوّة تبلغ 264 حصاناً مع عزم دوران يبلغ 600 نيوتن متر يعمل مع ناقل للحركة أوتوماتيكي بثماني سرعات.

 

جيب جلاديتور بنسخة “الذكرى الثمانين”

يتوافر جيب رانجلر الشهير أيضاً بنسخة “الذكرى الثمانين” الحصرية ويتميّز بعناصر تصميمية مثل الشبك الأمامي وإطارات المصابيح الأمامية ومصابيح الضباب باللون الرمادي المعدني المحايد، وعجلات معدنية قياس 18 بوصة بلونين مع لمسات من الكريستال الغرانيتي. وتكمّل الخصائص الجمالية التي تميّز هذه النسخة مصابيح أمامية عالية الوضوح بتقنية LED بالكامل، وسقف صلب بلون الهيكل، وشارة “الذكرى الثمانين” على المصدّات الجانبية فوق العجلات.

وتتّسم المقصورة في هذه النسخة الخاصة بمقاعد من الجلد الأسود مع درزات بلون التنجستن الرصاصي كما يكسو الجلد الأسود أيضاً لوحة العدادات مع درزات متناقضة وسجادات خاصة. وتشمل مزايا السلامة والتكنولوجيا قياسياً نظام الملاحة يوكونيكت 8.4 مع شاشة لمسية قياس 8.4 بوصة، تكامل للهواتف المتحرّكة مع نظامي أبل كاربلاي وأندرويد أوتو بالإضافة إلى شاشة TFT قياس 7 بوصات ونظام “ألباين” الصوتي المؤلّف من تسعة مكبّرات للصوت مع مضخّم للصوت بقوّة 552 واط.

وتضمّ مزايا السلامة القياسية خاصية مراقبة النقطة العمياء، وكشف المسار الخلفي، وكاميرا الرؤية الخلفية، ومستشعرات الركن الأمامية والخلفية، ودخول السيارة بدون مفتاح مع خاصيةKeyless Enter ‘N Go™  ، والمرايا الكهربائية للرؤية الخلفية.

يصبح جيب رانجلر بنسخة “الذكرى الثمانين” مُتوافراً في أوروبا في الربيع مع محرّك ذات شاحن ثنائي مؤلّف من أربع أسطوانات سعة 2.0 ليتر ينتج قوّة تبلغ 272 حصاناً وعزماً يبلغ 400 نيوتن متر، يترافق مع ناقل حركة أوتوماتيكي من ثماني السرعات مع نظام جيب الهجين الذي تمّ تركيبه على نسخة 4xe.

يعدّ جيب رانجلر 4xe سيارة رانجلر الأكثر قوة على الإطلاق. تنتج السيارة قوّة قصوى مجمعة تبلغ 380 حصاناً، بفضل تعاون اثنين من مولدات المحرك الكهربائي وحزمة بطارية عالية الجهد، ومحرك بنزين عالي التقنية بسعة 2.0 ليتر، وناقل حركة أوتوماتيكي تورك فلايت ثماني سرعات.

وتشكّل هذه قوّة الدفع الأكثر تقدّماً التي تمّ تطويرها على الإطلاق وتزويدها في سيارة جيب. وهي تعمل على تعزيز كفاءة السيارة في استهلاك الوقود وانبعاثات ثاني أكسيد الكربون لتقدّم خيار القيادة بالوضعية الكهربائية بالكامل مع نطاق يصل إلى 50 كيلومتر*. وتجدر الإشارة إلى أنّ نظام الدفع الكهربائي متكامل أيضاً بشكل مثالي مع نظام الدفع الرباعي مما يعزّز أداء جيب رانجلر على الطريق.

وفي إصدارات عام 2021، باتت رانجلر أكثر كفاءة وأماناً واستدامة لاحتياجات القيادة اليومية والمغامرات على الطرق الوعرة على حدّ سواء (معيارية في روبيكون واختيارية في صحارى ونسخة الذكرى الثمانين). أمّا الجديد في روبيكون فهو نمط القيادة على الطرق الوعرة Offroad+ والذي يقوم تحديداً بمعايرة السلسلة الحركية والهيكل للتعامل مع الرمال والصخور على مسارات الطرق الوعرة، مستغلاً كل إمكانات نظام روك تراك 4×4. وللمرّة الأولى، تتوفر المصدّات الجانبية فوق العجلات مع سقف وأبواب نصفية بلون الهيكل في سيارة روبيكون (أبواب نصفية متوفرة أيضًا في صحارى).

 

جيب كومباس بنسخة “الذكرى الثمانين”

تُطرح قريباً كومباس الجديدة في إيطاليا وألمانيا، وهي تتميّز بلمسات تصميمية جديدة عالية التقنية مع الحفاظ على روحيتها الحضرية المتميّزة والعصرية والأنيقة.

يتميّز الطراز الجديد بتصميم خارجي متجدّد وتصميم داخلي جديد كلياً، فضلاً على أنظمة معلومات وترفيه جديدة ومتطوّرة. وتقدّم السيارة خياراً من محرّكات البنزين والديزل وأنظمة الدفع الهجينة التي تعمل بالكهرباء، ومجموعة من ابتكارات التكنولوجيا لتجربة قيادة أكثر راحة وملاءمة للمدينة. ومن شأن أنظمة الأمان الجديدة أن ترتقي بقدرات الدفع الرباعي الشهيرة في جيب إلى مستوات جديدة.

النسخة الأولى من كومباس الجديدة التي ستصل إلى السوق الأوروبي ستكون الإصدار الخاص من نسخة “الذكرى الثمانين”، وسيتميّز هذا الطراز التذكاري بلمسات تصميمية حصرية مثل الشارات الاحتفالية والعجلات المعدنية قياس 18 بوصة.

وتتميّز السيارة من الخارج بمصابيح أمامية تعمل بتقنية LED، ولمسات نهائية باللون الرمادي المحايد على الإطارات والشبك الأمامي والوجهة الأمامية السفلية وأغطية مرايا الرؤية الخلفية وسكك التحميل على السقف. وتزيّن لمسات بالأسود اللامع الصفائح السفلية، والمصدّات الجانبية، والسقف وحلقات مصابيح الضباب.

وتشمل المزايا الجديدة شاشة لمسية قياس 10.1 بوصة، وراديو بالبث الرقمي DAB، والجيل الخامس من نظام يوكونيكت Uconnect™ المتكامل مع الهواتف الذكية اللاسلكية، ونظام أبل كاربلاي وأندرويد أوتو، ونظام الملاحة ثلاثي الأبعاد التفاعلي Tom Tom، وخدمات يوكونيكت.

وفي المقصورة، يتميز الطراز ذو الإصدار الخاص بلوحة عدادات مكسوّة بالجلد الأسود ومقاعد من الجلد والقماش بنمط ماسي مع درزات باللون الرمادي الداكن وعلامة “الذكرى الثمانين”.

 

* الحد الأقصى لقيم النطاق، والتي قد تختلف باختلاف وضع القيادة الذي تمّ اختياره، وتردد الشحن الموصى به، والأحوال الجوية، واستخدام الملحقات. قد يؤثر كلّ ما سبق بشكل كبير في النطاق في الوضع الكهربائي الكامل. مزيد من التفاصيل متوفرة في دليل المستخدم ودليل الصيانة.

Post source : gambit.ae

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله